صور من ليبيا

11060928_1002115936484030_6479982352562641004_n

صورة لمقاتلة من نوع “ميراج أف1” تابعة لسلاح الجو الليبى اثناء خضوعها لعمليات أعادة التأهيل و الأصلاح تمهيدا لأعادتها الى الخدمة ضمن خطة تشمل ايضا اعادة قاذفتين من نوع “سوخوى 22” الى الخدمة ، جدير بالذكر ان عددا من الزملاء شككوا فى انتماء هذه الطائرة لسلاح الجو الليبى نظرا لوجود اللاقطالخاص بعمليات التزود بالوقود جوا فى مقدمة الطائرة لكن الغير معلوم للبعض ان سلاح الجو الليبى كان قد اطلق برنامج بداية من اواخر الثمانينات و حتى عام 1994 يشمل تزويد بعض من مقاتلات الميراج اف1 و قاذفات الميج23 بامكانية التزود بالوقود جوا و تعديل عدة طائرات نقل جوى من نوع “سى 130” و “اليوشن76” لتنفيذ عمليات الأرضاع الجوى

 

10422195_1001529019876055_7549526218376556643_n

 صورة للنسخة التدريبية “يو بى” من المقاتلة الروسية الصنع “ميج23” تابعة لقوات ما يسمى “فجر ليبيا” تم استهدافها بنيران مضادة للطائرات فى أجواء الزنتان وسقطت فى منطقه قصر الحاج جنوب العاصمة الليبية طرابلس – جدير بالذكر ان هذه النسخة تدريبية فى الأساس و لكن تم تركيب حاويات للصواريخ غير الموجهه فى نقاط التعليق الخاصة بها لتنفيذ مهمات قصف ارضى و هذه الطائرة كانت متمركزة فى الأساس فى قاعدة معيتيقة الجوية لكن قام الطيار “العقيد حسين قلته” و مساعده “خالد سعيد” قاما بالفرار بها عام 2011 الى مطار مصراتة و تمت اعادة ترقيمها عدة مرات خلال الشهور الماضية

 10982851_1000774613284829_4271002253694711474_n
صورة تظهر قوات تابعة للكتيبة 107 التابعة لرئاسة أركان الجيش الوطنى الليبى و التى تم دفعها باتجاه بنغازى تمهيدا لشن هجوم كبير عليها دعما لقوات رئاسة الأركان الليبية المنفذة للهجوم على طرابلس تحت قيادة اللواء عمر تنتوش و فى الصورة ناقلة الجند المدرعة الأماراتية الصنع “Panthera T6 ” و التى وصل منها مؤخرا للجيش الليبى 6 ناقلات كدفعة أولى و تصنع مصر منها نسخة بأسم “التمساح” كما تصنع احدى الشركات الخاصة المصرية هدة موديلات منها بترخيص من دولة المنشأ ، ليس معلوما بشكل يقينى من هى الجهة التى سلمت هذه المدرعات الى ليبيا و ما هو توقيت التسليم نظرا لأن الأمارات و مصر تصنعان هذا النوع لكن أرجح ان تكون الأمارات هى من قام بأرسال هذه المدرعات لدعم الجيش الليبى نظرا لأنها دولة المنشأ لهذه الناقلة و قد يكون هذا الأرسال ضمن الدعم الذى قدمته الأمارات الى الجيش الليبى عقب ازاحة العقيد الراحل معمر القذافى او قد يكون ضمن دعم مماثل لما يقدمه الجيش المصرى للجيش الوطنى الليبى خلال هذه المرحلة و الذى سبق و تحدثت عنه عدة مرات سابقة
You are not authorized to see this part
Please, insert a valid App IDotherwise your plugin won't work.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *